أهوار العراق

أهوار العراق
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قرية ال جويبر قلعة للتحدي ... حسون نموذجا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو احمد الجابري



عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 19/10/2011

مُساهمةموضوع: قرية ال جويبر قلعة للتحدي ... حسون نموذجا   الإثنين أكتوبر 24, 2011 9:17 am



مصطفى العمري

14/10/2007
قراءات: 3761


لست من الذين يتقنون علم الجغرافية و ربما اجهل الكثير من المسائل المتعلقة بها و لا ازعم انني اعرف بالمناطق المحيطة بمدينتي ً هذا فظلا ً عن المدن و المحافظات الاخر , لكنني بقيت محتفظ بشيئ مهم من جغرافية بلادي وهي تلك القرية التي صمدت و صمدت و ضحت و قدمت وابلت و اعطت وقاتلت من اجل العراق و العراقيين وهي ال جويبر , ربما لم تأخذ الجوير من العراق تلك المساحةالجغرافية الكبيرة لكنها اعطت للعراق بقدر مساحة العراق من كبرياء و أنفة و شجاعة و شهامة عربية كانت متأصلة في نفوس أهالي تلك القرية الصغيرة , الكبيرة المعالم . فكنا نسمع عن البسالة و الشجاعة التي يقدمها رجال الجويبر ايام النظام البائد و كيف كانت تتعامل الحكومة مع الاهالي بقسوة وذلك من تشريدهم و تقتيلهم و نفيهم الى حفرة السلمان السيئة الصيت . كانت الطائرات العفلقية تحوم في سماء القرية والتي دمرت اكثر من مرة بيوتاتها الصغيرة وحرقت الحرث و النسل , ومع كل الضيم الذي لحق بهم و الحرمان وقسوة العيش الا انهم لم ينثنوا عما امنوا به و لم يلينوا او يخضعوا , وكأن مصائب الحيات وهمومها علمتهم ان يزدادوا صلابة ً كلما مرو في محنة .

وبما انه انا لست من ال جويبر فجوزت لنفسي عبثا ً و بمقالة ربما يصلح ان اقول عنها انها تذكرة الى الوطنيين و الشرفاء من الكتاب لكي لا يغفلوا عن هذا الجسد الطاهر و الذي لازالت جراحه وللاسف تنزف دون و عي من المسؤلين و المختصين ولربما حركة من هو اكثر منا اطلاعا ً لكي يغوص في عالم تضحيات الجويبر.

تاريخ مدينة ال جويبر الواقعة في محافظة الناصرية تاريخ عريق و حافل تاريخ كتبوه بدماء ابنائهم و شبابهم و حتى نسائهم اللواتي كن السند القوي للرجال ايام المحن و الشدائد .

وبما ان تاريخهم قدم القامات السامقة من الرجال الابطال الذين ضحوا من اجل الدين و الشرف اخترت واحدا ً منهم و هو حسون الصباح رحمة الله ذلك العملاق في شخصيته و المؤدب في حركته و المثقف في كلامه انني ولا اخفي القارئ الكريم حينما يكون قلمي ثملا ً عاجزا ً عن الكتابة عن ابي علي و الذي فارق الحيات حينما اقبل على الحيات .

لقد و لد المرحوم في عام 1969 و كان هو الاكبر لاخوته انظم الى احد التنظيمات الاسلامية و هو في المتوسطة و كان كما ينقل عنه حركيا ً متميزا ً و حاذقا ً بارع بقى يتنقل بين اهله و اصحابه و مريديه و هو يبث فيهم روح العزيمة و التظحية , وبعد معانات وويلات القي القبض عليه و حكم عليه بالسجن المؤبد لانه كان قاصرا ً في السن . و بعد سنين طوال عجاف اطلق سراحة . فما ان قامت الثورة الشعبانية في العراق عام 1991 حتى كان ابو علي رحمة الله من رموزها و قادتها .

و بعد فشل الانتفاضة غادر بجسمه العراق و ابقى قلبه في وطنه غادر الى السعودية والتي لم يرتح فيها هي الاخرى لانه كان مطارد من قبل السلطات السعودية و كان مهدد ان يُرحل الى العراق في اي ساعة و بعد طول المعاناة التي لم يتضعضع امامها قرر الذهاب الى امريكا البلد الامن المستقر علة ان يعيش بسلام و ان يركن الى عائلته و يعيش معهم بهدؤ و استقرار و سلام , ربما ستكون امريكا البلد الذي يجعله قريب من امه المسكينه التي لاقت عذابات الدنيا او زوجته التي غيبه الدهر عنها او اطفاله الذين يريدون ان يشعروا ان اباهم اليوم غير مطارد من قبل حكومات الجور و ربما تنفس اشقائه الثلاثة الصعداء لانهم امنوا على اخيهم من سياط الجلادين .

لكن وللاسف كان للقدر قول غير هذا فلقد اغتيل ابو علي في حادث غامض لا يعلمه الا الله لكن الدلائل تشير على ان المخابرات العراقية كانت وراء الاغتيال و ذهب رحمة الله لكي يلاقي ربه وهو مضرج بدمائه الزكية الطاهرة و كانه يقول :

اما حيات تسر الصديق واما ممات يغيض العدى

ونفس الشريف لهاغايتان ورود المنايا و نيل النى

فرحم الله ابو علي حسون صباح و رحم الله شهداء ال جويبر جميعا ً.




مصطفى العمري
lمنقوووووووووووووووووووووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قرية ال جويبر قلعة للتحدي ... حسون نموذجا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أهوار العراق :: أل جويبر-
انتقل الى: