أهوار العراق

أهوار العراق
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مؤتمر نبذ الطائفيه في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد الجابري
Admin


عدد المساهمات : 54
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: مؤتمر نبذ الطائفيه في العراق   الإثنين فبراير 27, 2012 3:01 pm



http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,562740.0.html

مؤتمر نبذ الطائفيه في العراق - الحراك الثقافي والعلمي العراقي في امريكا
« في: فبراير 25, 2012, 12:57:53 pm »


________________________________________

الحراك الثقافي والعلمي العراقي في امريكا
hrakthkafyiraq_usa@hotmail.com
.......................................................
الموضوع /
مؤتمر نبذ الطائفيه في العراق

انعقد مؤتمر نبذ الطائفية يوم الاحد المصادف 2-12-2012 الساعه الثانيه بعد الظهر في ولاية مشكن بالولايات المتحدة الامريكية بمدينة ديربورن .





شمل المؤتمر كل مكونات المجتمع العراقي من خلال ممثليهم في الولايات المتحدة الامريكية الى جانب منظمات المجتمع المدني .
المؤتمر انبثقت فكرته لتكريم الشهيد نزهان الجبوري في التضحية بنفسه بالدفاع عن ابناء مسيرة اربعينية الحسينية في البطحاء وعثمان العبيدي الذي ضحى بنفسه لانقاذ المسيرة السنوية لزوار الامام موسى الكاظم .
أتي التكريم هذا كرمز لتكريم كل شهداء العراق من كل الاطياف دون تخصيص مكون بذاته دعما لوحدة العراق ونهضته وبنائه .
ترأس المؤتمر الاديب العراقي نشأت الندواي بعد أن تبني المؤتمر مقترح لجنة التحضير من خلال الكلمة الافتتاحية التي القاها الحاج كاظم جبار الجابري( أبو مهند) والذي عرف بصاحب الفكرة، وكان لادارة الاديب النداوي الدور الفاعل لانجاح المؤتمر الى جانب مقرر المؤتمر الكاتب المهندس هشام شاكر العزيري .




الاديب نشأة النداوي رئيس المؤتمر والمهندس هشام العزيري المقرر

أكد الحاضرون إن مثل هذه اللقاءات والمؤتمرات بين ابناء الوطن الواحد داخل العراق وخارجه تعزز نتائج حوار الأديان والحركات الفكرية بألوانها والانسجام الطيفي مهما كان الحجم والنوع كيما تحقق التعايش السلمي والتنمية البشرية والارتقاء الحضاري والقيمة الانسانية للفرد واحترام التنوع الثقافي، وتعكس مستوى الحضارية للعالم لدى الشخصية العراقية ووطنيتها التي تضرب بها الامثال .
وأكد المؤتمرون من تحاشي المواقف الطائفية المسيسة التي تعزز الفتنة بين اطيافه والقتل بين ابناء شعبه وتدمير العراق ببرامج اغتيالات مستمرة لكوادره العلمية والثقافية والعسكرية واصحاب الراي بمخططات لقوى سياسية معادية وأقليمية مرسومة لاجهاض نهضة العراق المعاصر .
أوضح المؤتمرون من ابناء العراق وضيوفهم أن الدور الحقيقي لمثقفي العراق وأطيافه وعموم شعبه يتمثل في العمل على درء الفتنة وحقن الدماء ومعالجة أسباب الشقاق والفرقة والاقتتال .



وطالب المؤتمرون علماء الأمة وقادتها والاخوة والاصدقاء للعراق بالوقوف في وجه من يتأمر على العراق دينيا وطيفيا وأمنيا ومن يتآمر على حضارة العراق واستقراره ويتكالب على لقمة عيش أبناءه الصابرين.
وأشار المشاركون في كلماتهم الى التصدي الحازم لضعاف النفوس الذين كرسوا الفساد الاداري والتعامل الوظيفي بأطر طائفية مشاركين بشكل مباشر وغير مباشر في التآمر على العراق وشعبه مغذين الارهاب بسلوكيتهم الرخيصة، ضمن مناهج معدة مسبقا وتصدر عن خلفيات باتت واضحة الهدف للقاصي والداني من عدوانية ارهابية تمارس ضد أمن وشعب ومؤسسات وبنى التحتية للعراق .



وكان لحضور المرجعية العليا الاسلامية المؤتمر من خلال ممثلها في الولايات المتحدة الامريكية السيد محمد باقر الكشميري أثره البالغ في توضيح أبعاد جهد المرجعية في تحصين العراق وأطيافه من مآرب الصراعات السياسية وتغليفها بالدين أو طائفية محددة ليس على صعيد العراق فحسب بل العالم العربي وعموم العالم في الكرة الارضية وقد بين بنقاط الاجراءات التي اتخذته المرجعية العليا التي باتت صمام الامان للشعب العراقي والانسانية في العالم والتي تتخذ من النجف مقرا لها منذ مئات السنين النتائج والخطوات العملية لتوحيد العراق والشعوب والوقوف بوجه الارهاب والتكفير والغاء الاخرين .



السيد محمدباقر الكشميري ممثل المرجعية العليا الدينية في امريكا وكندا

كما كانت للمحاضرة القيمة التي القائها المفكر المعاصر الكبير الدكتور العلامة السيد طالب الرفاعي وقعها في ربط التاريخ بالمواقف الانسانية والوحدوية بين بني البشر دون النظر الى الدين او الطائفة او الانتماء اعتمادا على أصول الاسلام من الحرية والعدل والسلام والتسامح مما كانت ردا على الشبهات التي تقصدها جهات ذو مآرب مصلحية ذاتية سياسي كانت أو مصالح أقليمية لتدمير البلاد والعباد وكان للأمثلة التاريخيى والمعاصرة التي استعرضها من علاقات بين ائمة الاسلام والاديان والاطياف وحتلا الافكار من الحركات الايديولوجية الاخرى أثرها وبالاخص قصة العالم الاديب الصابئي ونقيب العلماء ان ذاك حفيد الرسول الشريف الرضي.



العلامة الدكتور السيد طالب الرفاعي المفكر المعاصر

وكان قد وقف المؤتمرون دقيقة حداد على ارواح شهداء العراق عامة ومن ثم عزف النشيد الوطني، وقد شهد المؤتمر فضلا عن ما مر، فعاليات المشاركين من كلمات قيمة مثلت المكونات الدينية والطيفية للعراق ومؤسساته ومنظماته وحركاته الفكرية منها:
1- كلمة المجتمع المدني القاها الاستاذ نبيل رومايا
2- كلمة النائب المطران عما نوئيل بوجي
3- كلمة المهندس هشام شاكر العزيري
4- كلمة الاستاذ مثنى عبيدة حسين
5- كلمة الاستاذ اسماعيل حاجي
6- كلمة الاستاذ اؤميد علي الجاف
7- كلمة الشيخ خلف عبد ربه



كلمة الاستاذ نبيل رومايا ممثل منظمات المجتمع المدني



كلمة النائب المطران عما نوئيل بوجي



كلمة المهندس هشام شاكر العزيري



كلمة الاستاذ مثنى عبيدة حسين


كلمة الاستاذ اسماعيل حاجي



كلمة الاستاذ اؤميد علي الجاف



كلمة الشيخ خلف عبد ربه
هذا وكان المؤتمر قد حظي باهتمام الجهات الرسمية العراقية في الولايات المتحدة الامريكية من خلال حضور القنصلية العراقية في ميشكن كما حظي باهتمام اجتماعي من خلال حضور المؤتمر من شخصيات دينية وثقافية واجتماعية .
كما تلقى المؤتمر بعض البرقيات تبارك انقاده حيث وصلت له برقية رئيس جماعة علماء العراق الشيخ خالد عبدالوهاب الملا .
كما شهد المؤتمر معرض الفنان الرسام العراقي سلام القلعاوي المقيم في امريكا، والذي جسد خلود الشهداء وضحايا الارهاب وقد اثارت لوحة الجماجم ولوحة نزهان الجبوري اهتمام الحضور والنقاد.




لوحتا الجماجم ونزهان الجبوري للفنان العراقي سلام القلعاوي

هذا وقدمت توصيات ومقترحات لدعم العمل الوطني العراقي وتفعيل الدستور والاجراءات في الداخل والمهجر الى جمهورية العراق والى المنظمات العراقية عموما، كما وجاء في المؤتمر اقرار مقترح صندوق دعم ضخايا الارهاب والطائفية في العراق والمعول عليه ان يأخذ بعده الوطني والعربي والعالمي بالمساهمة والدعم المالي .
هذا وقد اصدر المؤتمر بيانا ختاميا مثل خلاصة افكار المؤتمرين لمواجهة الطائفية والارهاب، وبرنامج عمل لهذا العمل المقدس الوطني مستقبلا .




مع تحيات
الحراك الثقافي والعلمي العراقي
في الولايات المتحدة الامريكية


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-ahwar.com
ابومهند الجابري



عدد المساهمات : 404
تاريخ التسجيل : 01/11/2011
العمر : 56
الموقع : منتدى اهوار العراق

مُساهمةموضوع: البيان الختامي لمؤتمر نيذ الطائفيه   الأربعاء مارس 07, 2012 9:24 am






البيان الختامي لمؤتمر نبذ الطائفيه الاول

المنعقد في ديترويت الكبرى بتاريخ 12-2-2012



رغم تواضع الامكانيات وصعوبة الوضع المعقد المحيط بالقضيه العراقيه وحاجه الشعب العراقي الى ايجاد الحلول للخروج من مأزق الوضع الحالي

فقد تولدت فكرة عقد هذا المؤتمر من صلب الضمير العراقي الانساني الذي يحمله

المتابعون والمهتمون بالقضية العراقيه الذين شخصوا أن الطائفيه مرض خبيث يمكن ان يودي بمصير الشعوب الى الهلاك والمجهول .

لذا فقد جاءت فكرة- انعقاد هذا المؤتمر في هذا اليوم المبارك بعد التوكل على الله سبحانه وتعالى وبمشاركة جميع الاطياف والمكونات العراقيه, حيث ابدى المؤتمرون نبذهم للطائفيه السياسيه المقيته التي بنيت على اساسها العمليه السياسيه ودفع من خلالها العراق انهارا من الدماء وقوافل من الشهداء ومجاميع من الارامل والايتام وهدر للمال العام وتخبط في عملية البناء .

ومن هذا المنطلق شخصت كل الوفود المشاركه بان الطائفية السياسيه سبب رئيسي في معاناة العراق والعراقيين, فاستحقت علينا جميعا نبذها ونبذ من يتعامل بها او يدعو اليها,

واكد المشاركين من خلال كلماتهم وتوصياتهم التي ألقوها في المؤتمربتوجيه رساله واضحه الى الشعب والى من يهمه الامر في العراق والى دول الجوار و العالم المتحضر بأن الشعب العراقي واحد لا يقبل القسمة متمسك بتاريخه وحضارته, تواق للتقدم والحريه في اطار القانون .

و اشاروا الى ان البديل للطائفيه هو ترسيخ الروح الانسانيه لدى أبناء الشعب العراقي وتثبيت ثقافه حقوق الانسان وتمهيد السبل والمجالات للطفولة ان تأخذ دورا مستقبليا مبنيا على احترام حقوق الاخرين والحريات الفكريه والشخصيه كي ينهض العراق من فترة السبات الطائفي والجهل والظلام حتى ياخذ دوره الحضاري والثقافي المتميز .

كما وركز المؤتمرون على السماح للافكار والثقافات في المجتمع العراقي ان تتلاقح وتتحاور وتتقارب في اطار وطني موحد يتمكن من خلاله البلد ابراز ثقافة جديده تجعل منه سيدا في مصاف الدول المتقدمه

واكد الجميع على ان يتساوى العراقيون بالحقوق والواجبات انطلاقا من حقهم بالعيش الكريم على ارضهم تحت ظل سمائهم و ان يعطى الدور لكل الكفاءات بغض النظر عن انتماءاتهم الحزبية والعرقيه والدينيه في عملية بناء العراق- منطلقين بذلك على ان الكفاءة والقدره هي المقياس والمعيار . وقد اوصى المؤتمرين الى مجلس النواب بالنقاط التاليه:-



1- تشكيل لجنه من كل الطوائف والمكونات العراقيه لوضع تفعيلات جديده على الدستور العراقي والاستفتاء عليها من خلال صناديق الاقتراع في انتخابات مجلس النواب القادمه .

2- تفعيل قانون الاحزاب بان يكون منسجما مع الدستور وارادة الشعب العراقي في نبذ الطائفية والعنصريه وان لا تكون هذه الاحزاب امتدادات لاجندات خارجيه .

3- تشريع قانون يعاقب كل من يمارس دورا طائفيا او يحرض علىها ويحرم من التعيين في دوائر الدوله ممن يثبت عليه الجرم في المحاكم العراقيه .

4- تحقيق مصالحه حقيقيه لغرض الوصول الى حلول مشتركه ترضي جميع الاطراف في اطار وطني عراقي لايقبل التدخل الخارجي .

5- تنظيم وتقوية وشائج الصله بين المكونات والطوائف في المنفى والبلد الام.

6- دعم حقوق الانسان وترسيخ الروح الانسانيه والاهتمام بالطفل لضمان مستقبل العراق .

7- توثيق التفاعل والتواصل مع منظمات المجتمع الدولي الغير حكوميه والمعنيه بامر العراق .

8- متابعه الدعم المعنوي والمادي لعوائل الشهداء وضحايا الطائفيه والارهاب الطائفي.

9- العمل على التواصل من خلال مقررات هذا المؤتمر وجعله مؤتمرا سنويا لمتابعة مدى تطبيق توصياته ومقرراته لخدمة القضيه العراقيه .

10-على اللجنه التحضيريه للمؤتمر متابعة ودراسة كل التوصيات والمقترحات التي ابداها رؤساء الوفود والمشاركين في هذا المؤتمر وجعلها اليات عمل في مسيرة نبذ الطائفيه وترسيخ الروح الانسانيه.

وفق الله الجميع وجعلكم مشروع خير وسلام لبلدكم العراق

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



ابو مهند كاظم جبار الجابري
==============
=========
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.aljabery.tk
 
مؤتمر نبذ الطائفيه في العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أهوار العراق :: مناسبات العراقيين في داخل وخارج العراق-
انتقل الى: